الأستاذ فيصل يلاعب الأطفال

 

….ليس جزاء الإحسان إلا الإحسان ومن كل طفل لازال يبحث في الآفاق عن معنى الأمان والحب وتحقيق الآمال
شكرا من القلب للقلب الذي أحسن الصحبة والعمل معنا ولأجلنا

 

تاريخ المنشور يعود الى آذار 2018

 

لمشاهدة الأخبار بالعربية